September 21, 2019

بيان هام من منتدى السلطات المحلية البدوية في الشمال

صرح رؤساء المجالس البدوية في الشمال بان الخطة الخماسية لا تفي باحتياجات ومتطلبات المجتمع البدوي كان هذا اثناء الاجتماع الذي دعا اليه السيد ابراهيم حبيب المسؤول عن تنفيذ الخطه والذي عقد امس في بسمه طبعون. وقد حضر الاجتماع السيد اڤي كوهين مدير عام وزاره المساواة الاجتماعيه ومدراء أقسام الوزارات المختلفه ومنتدى السلطات البدويه في الشمال. اما الخطه الخماسيه للمجتمع البدوي في الشمال رقم 1480 والتي رصدت لها الحكومه مبلغ 894 مليون شاقل وتنفذ على مراحل بين السنوات 2016-2020 من اجل تطوير المجتمع البدوي اقتصاديا واجتماعياً. وقد تم حتى الان صرف مبلغ 501 مليون شاقل في شتى المجالات مثل البنيه التحتية ,التربيه والتعليم ، الشؤون الاجتماعيه، ودعم عمليات التطوير لقسائم البناء للجنود المسرحين

وقد قال الرؤساء ان هذه الخطه هي بمثابه علاج بسيط لمرض مزمن وقديم حيث ان القرى البدويه ما زالت تعاني من الإهمال والتهميش والإجحاف في حق المواطنين وان نسبه الجريمه في المجتمع البدوي اعلى من المستوى العام في الدوله ، ونسبه النجاح في امتحانات البجروت متدنية جدا ،وعدد الموظفين في المؤسسات الحكومية يكاد يكون معدوما ومن اجل دعم المجتمع البدوي في الشمال والذي يبلغ عدده اكثر من مئه وعشرين الف نسمه يجب تمديد الخطه الخماسيه التي ستنتهي بعد سنه ونصف وزياده مئات الملايين واقامه المناطق الصناعية والتجارية حتى يتسنى لهذه القرى الاعتماد على نفسها وليس على الهبات الحكومية فقط. وقد دعى رئيس المنتدى السيد عاهد رحٌال رئيس مجلس البطوف الرؤساء والمندوبين عن المجالس الإقليمية المختلطه الى اجتماع عاجل من اجل التحضير لخطه خماسيه جديده او تمديد الخطه الحاليه والضغط على الحكومه من اجل تقدم وتطوير المجتمع البدوي الذي عانى ويعاني من شح الميزانيات على مدار سنوات طوال.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: