بئر المكسور : مشاركة كبيرة في مسيرة البير الثانية – فيديو

ويكفي انها بلدي لأهواها تلك هي بلدتي تحمل معالمي وتراثي، فيها أضع بصمتي، أزرع نجاحات حاضري وأحصد ثمار أرضي ومستقبلي.. إحتفلت هذا اليوم قرية بئر المكسور بيوم الطبيعة والتراث ضمن اسبوع الطبيعة في بلدتنا بالتعاون مع المجلس المحلي بئر المكسور وجمعية حماية الطبيعة في الوسط العربي وذلك بحضور جمهور واسع من القرية وخارجها وتخلل يوم الطبيعة مسيرة البير الثانية وحفل قرب البئر في مدخل قرية بئر المكسور , حيث شارك في هذا الاحتفال مسنين القرية , رجال ونساء , طلاب المدارس , وشبيبة القرية وشاركوا بعدة فعاليات في مواضيع حماية البيئه، الطبيعة والتراث ما بين الماضي والحاضر والمستقبل في حين استضاف الحفل رئيس مجلس البلدة السيد خالد حجيرات والسيد رملي غدير مدير قسم الشبيبة في البلدة، المفتش محمد سواعد مفتش التربية اللا منهجية في وزارة المعارف وابراهام بن شوشان مدير لواء الشمال بوزارة المعارف للتربية اللامنهجية علي شناتي مدير لواء الشمال بجمعية حماية الطبيعة .

افتتحوا الحفل هديل ابو بكر وهبه حصري من جمعية حماية الطبيعة حيث رحبوا بدورهم بالحضور , رئيس المجلس المحلي السيد خالد حجيرات رحب أيضا بدوره بالحضور وأكد ان احياء فعاليات مثل هذه تدمج بين الشيوخ المسنين اولاد وشبيبة القرية يساعد على زرع قيم الانتماء للقرية وللعشيرة وزرع القيم التي نريد ان يرثها أبناء القرية من اجدادنا ومنها الحفاظ على بلدة بئر المكسور طبيعتها وتراثها, ووعد بدوره انه سوف ينظم كل سنة في مثل هذه الفترة حفل بجانب البئر لان البئر هو رمز القرية الذي نفتخر ونعتز به , وفي الأخير شكر رئيس المجلس المحلي بدوره طاقم المجلس المحلي وطاقم جمعية حماية الطبيعة على تنظيم هذا المهرجان الضخم .

من ثم تحدث مدير قسم الشبيبة السيد رملي غدير عن الحياة قديما وعن قيمة البئر الذي كان يعد مصدر الماء الأول في القرية , شرح ايضاً لطلاب المدارس عن تاريخ القرية وكيفية القدوم اليها من عرب الظهرة في سنوات الخمسينات والستينات من القرن الماضي .

وقد تحدث الحاج صالح محمود الحسن ابو محمود عن تاريخ عرب الحجيرات وكيف وصلوا واستقروا في منطقة بئر المكسور بعد أن كانوا في منطقة  الظهرة خلال الخمسينات والستينات , ايضا تحدث عن العديد من القصص لأرجال وشيوخ عرب الحجيرات .

محمد سواعد مفتش التربية اللا منهجية في وزارة المعارف تحدث بدوره عن أهمية إقامة مشاريع كهذه تعزز معرفة الشبيبة عن الحياة التقليدية التي كان يعيشها اجدادهم وابائهم .

شكر خاص لجمعية حماية الطبيعة ولموظفو المجلس المحلي بئر المكسور ولكل من ساهم بتفعيل ودعم وإنجاح هذا الحفل الاول من نوعه على صعيد القرية .

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: