May 25, 2018

حقائق عن مدينة السلام التي شيدها المنصور

على الرغم من أنّ بغداد اليوم تعدّ من أكثر المدن التي يحدث فيها الخراب والدمار، لكنّ تأسيسها منذ 1250 سنةً كان نقطة علّامٍ في تاريخ العمارة المدنية والحضارة البشرية. بل وأكثر من هذا فقد كانت معلماً للحضارات، وكان مولد هذه المدينة هو النجم الهادي لثقافات عالمنا وعلى عكس المعتقدات السائدة، فإن بغداد مدينةٌ قديمةٌ لكنها ليست عتيقةً. أنشأها الخليفة العباسية ابو جعفر المنصور في عام 762 ميلادي، كعاصمةٍ جديدةٍ للخلافة الإسلامية وبغداد ليست إلا طفلاً إذا ما قارنّاها بمدينة أوروك، مدينةُ عتيقةٌ من بلاد ما بين النهرين، والتي يعدّها البعض واحدةً من أقدم مدن العالم، ترجع بتاريخها لعام 3200 قبل الميلاد، ويعتقد البعض أن اسم “العراق” مشتقٌ منها.
وقد تمكنا من التعرف على تخطيط المدينة شديد الدقة والمٌلهِم بفضل السجلات التي توضّح طريقة بنائها. فلقد عرفنا، على سبيل المثال، أنّه بينما كان الخليفة المنصور يبحث عن مكانٍ ليبني عاصمته الجديدة، قاطعاً نهر دجلة جيئةً وذهاباً، قام مجموعة من الرهبان النسطوريين، والذين سكنوا المنطقة قبل المسلمين، بنصح الخليفة ببنائها في هذا الموقع لاستراتيجيته ومُناخه المعتدل .

Be the first to comment

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: